أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن المتحدث باسم الطب الشرعي المصري أن سبب وفاة النائب العام هشام بركات هو "تهتك في الأحشاء البطنية والصدرية ونزيف حاد في التجويف البطني والصدري" نتيجة الانفجار الذي استهدف موكبه صباح الاثنين.

وانتهى التقرير إلى وجود "كسور بالطرف العلوي الأيمن وكسر بالضلوع وبالأنف، ووجود تهتك في الأحشاء الصدرية والبطنية وما صاحبها من نزيف دموي وصدمة أدت إلى الوفاة، وهي إصابات ناتجة من الموجة الانفجارية والتخلخلية المصاحبة للتفجير".

وخلصت اللجنة الثلاثية المشكلة من الطب الشرعي، برئاسة رئيس قطاع الطب الشرعي الدكتور محمود أحمد علي، ومدير عام دار التشريح  هشام عبدالحميد، والطبيب الشرعي محمد صلاح، الذي وضع تقرير الطب الشرعي النهائي للمجني عليه بركات، حيث يجري إرساله إلى النيابة العامة.

وكان النائب العام خروج من منزله في شارع عمار بن ياسر في حي النزهة ليلحق بموكبه الخاص، وبعد حوالي 400 متر قطعها المستشار بركات، انفجرت عبوة ناسفة تتوسط سيارات تقف بجانب الرصيف.