أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قضت محكمة جنايات القاهرة، الخميس، بالسجن المشدد 15 عاما للضابط المتهم بقتل الناشطة شيماء الصباغ التي قتلت في ذكرى ثورة 25 يناير من العام الحالي 2015.

وأحال النائب العام المستشار هشام بركات، في مارس الماضي، ضابط شرطة إلى محكمة الجنايات بعدما كشفت التحقيقات وفاة الصباغ إثر إصابتها بطلق خرطوش خفيف أطلقه صوبها ضابط بالأمن المركزي.

وكانت شيماء الصباغ (32 عاما) تنتمي لحزب التحالف الشعبي الاشتراكي، الذي قال شهود عيان إنه نظم مسيرة عشية ذكرى ثورة 2011 الشعبية إلى ميدان التحرير، لكن قوات الأمن اعترضتها، وأطلقت على المشاركين فيها طلقات الخرطوش وقنابل الغاز المسيل للدموع.