أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكرت مصادر لـ"سكاي نيوز عربية"، الأحد، أن 13 حوثيا قتلوا خلال عملية سيطرة المقاومة الشعبية على مناطق في شمال محافظة الضالع اليمنية.

وتأتي تلك المعارك، فيما عاود طيران التحالف قصف مخازن السلاح في جبل نقم ومعسكر الحفا شرقي العاصمة صنعاء، فيما شن غارات مكثفة على مواقع عسكرية موالية للحوثيين والقوات الموالية لهم في صنعاء.

واستهدفت الضربات منطقة بني حشيش شرقي العاصمة، ومقر القيادة العامة للقوات المسلحة وسط صنعاء.

وتعرضت مواقع أخرى للمتمردين في صنعاء وتعز لضربات جوية، وذلك بعد أن أسقطت الدفاعات السعودية صاروخ سكود أطلقه المتمردون على السعودية، في تصعيد كبير للقتال المستمر منذ أكثر من شهرين.

وفي موازاة استمرار القتال، أكدت الأمم المتحدة، السبت، في بيان أن محادثات السلام التي تتولى رعايتها بين الحكومة اليمنية والمتمردين ستعقد في جنيف في 14 يونيو الجاري.

وتهدف محادثات السلام إلى إعلان وقف إطلاق نار وخطة لانسحاب المتمردين من مناطق استولوا عليها منذ انتهاء الصيف الماضي، وزيادة مساعدات الأمم المتحدة، كما قال دبلوماسيون في نيويورك الجمعة.