سمير عمر

أصيب شخص على الأقل في انفجار عبوة بدائية الصنع في حي مصر الجديدة، شرقي العاصمة المصرية القاهرة، في وقت متأخر من ليل الثلاثاء.

وقال مصدر أمني إن العبوة التي التي انفجرت بالعاصمة، كانت مزروعة بجوار نقطة تابعة للدفاع المدني، مؤكدا أن الانفجار سبب خسائر مادية في مبنى الشهر العقاري بالحي.

وتزداد وتيرة التفجيرات في مصر، مؤخرا، قبل أيام من انعقاد مؤتمر اقتصادي دولي تعول عليه السلطات كثيرا لإصلاح الأوضاع الاقتصادية المتردية، بعد 3 سنوات من الفوضى.

وتنفجر قنابل صغيرة بشكل متكرر في القاهرة أو الإسكندرية شمالا، وتتسبب في غالب الأحيان بأضرار طفيفة.

ويقول خبراء إن الهدف وراء هذه التفجيرات الصغيرة هو خلق شعور بانعدام الاستقرار الأمني لدى المستثمرين الأجانب قبل أيام من المؤتمر الاقتصادي.

سيناء

وفي رفح، بمحافظة شمال سيناء، قتل نقيب بالقوات المسلحة برصاص مجهولين في نقطة البراهمة بالمدينة، صباح الأربعاء.

ويأتي الحادث بعد ساعات من إعلان ما تعرف بجماعة أنصار بيت المقدس مسؤوليتها عن التفجير الذي استهدف سيارة عسكرية تابعة للجيش المصري، أسفر عن مقتل ضابط وإصابة ثلاثة جنود، جنوبي مدينة العريش، الثلاثاء.  

بينما قتل شخصان، وأصيب 24 آخرون، في تفجير سيارة مفخخة حاولت اقتحام الحاجز الأمني لمعسكر قوات الأمن في المدينة.