أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن الجيش المصري أن أحد جنوده قتل الخميس جراء انفجار عبوة ناسفة في مدينة العريش بشمال شبه جزيرة سيناء.

وقال المتحدث باسم الجيش في بيان على صفحته الرسمية على فيسبوك إن الجندي وهو برتبة رقيب أول "استشهد إثر انفجار عبوة ناسفة صباح اليوم أثناء أدائه لواجبه بمنطقة الخروبة بمدينة العريش".

ولم يذكر البيان مزيدا من التفاصيل، لكن مصادر أمنية قالت إنه قتل أثناء إبطال مفعول العبوة الناسفة التي كانت مزروعة على طريق يربط بين العريش ورفح المتاخمة لقطاع غزة.

وقال الجيش الثلاثاء إنه عثر على جثة ضابط شرطة خطف هذا الأسبوع في رفح، وأعلنت جماعة (ولاية سيناء) الموالية لتنظيم الدولة المتشدد مسؤوليتها عن خطف الضابط.

وكانت الجماعة تدعى "أنصار بيت المقدس" قبل أن تبايع التنظيم المتشدد الذي استولى على مساحات كبيرة من العراق وسوريا.

ويشن متشددون هجمات دامية تستهدف الجيش والشرطة في شمال سيناء ومناطق أخرى بالبلاد منذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي في يوليو 2013 إثر احتجاجات شعبية حاشدة على حكمه.