أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تبنت عناصر مسلحة، انضمت إلى تنظيم الدولة، في تسجيل فيديو نشر الخميس على الإنترنت، اغتيال المعارضين التونسيين شكري بلعيد ومحمد البراهمي في 2013.

وقال رجل قدمه الفيديو على أنه يدعى أبو مقاتل: "نعم يا طواغيت، نحن من اغتلنا شكري بلعيد ومحمد البراهمي".

وأبو مقاتل مطلوب لدى السلطات التونسية بتهمة الضلوع في الهجوم في فبراير ويوليو 2013 على المعارضين الاثنين.

وهي المرة الأولى التي يتم فيها تبني عمليتي الاغتيال.