أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل 86 شخصا في سوريا السبت، معظمهم في درعا واللاذقية وإدلب، ومن بينهم 17 طفلا، جراء قصف الطيران الحربي لمناطق مختلفة من تلك المدن بينما شهدت مناطق عديدة اشتباكات بين الجيش الحكومي ومقاتلي المعارضة.

وقالت الهيئة العامة للثورة السورية إن 10 أشخاص على الأقل قتلوا نتيجة القصف الجوي على قرية جبل الأكراد باللاذقية، فيما سقط خمسة مدنيين في قصف على بلدة الشيخ في حلب.

وأغار الطيران الحربي على بلدة الناحية في ريف إدلب مما أوقع سبعة قتلى. وقتل ستة أطفال من عائلة واحدة في قصف على بصر الحرير في ريف درعا. وشهدت بلدة كفربطنا بريف دمش غارة جوية قضى فيها أربعة أطفال، بينما قتل ثلاثة أشخاص في رأس المعرة.

وتعرضت ناحية اللطامنة في ريف حماة لقصف جوي أدى لمقتل ثلاثة أشخاص.

وبحسب شبكة شام، شهد حي جوبر في دمشق اشتباكات بين مقاتلي المعارضة والجيش السوري على طريق الأوتوستراد الأوسط من جهة حاجز عارفة.

وأفاد اتحاد تنسيقيات الثورة بتعرض قرية جديد عكيدات لقصف مدفعي مصدره مطار ديرالزور العسكري .

كما شهدت مدينة دوما بريف دمشق قصفا عنيفا بقذائف الهاون من قبل قوات الجيش.