أبوظبي - سكاي نيوز عربية

استجابة لنداء لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، تم تسيير جسر جوي خاص من الأجنحة الملكية في دبي، الأحد، دعما للعائلات النازحة في قطاع غزة.

وأقلعت طائرة شحن من نوع بوينغ 747تحمل معها 114 طنا متريا من المساعدات، تحتوي على 45 ألف فرشة، و 10 آلاف بطانية، و 220 طقما صحيا.

وهبطت الطائرة في مطار ماركا الدولي في العاصمة الأردنية، عمان، في وقت مبكر من الاثنين.

وتعليقا على ذلك قال المفوض العام للأونروا، بيير كرينبول، لـ"سكاي نيوز عربية"وصلت مساعدة يبلغ وزنها 115 طنا إلى مطار دبي، ونتوقع أن تنقل إلى غزة قريبا".

وشدد كرينبول على ضرورة المساعدات لمواجهة الأوضاع الإنسانية الصعبة في القطاع، مضيفا: "لقد اتصلت للتو مع مدير عمليات الأونروا في غزة، وقال لي إن عدد النازحين الذين استقبلتهم مدارسنا في غزة قبل 6 أيام كان يبلغ 17 ألف شخص، لكنه ارتفع الآن إلى 85 ألفا".

وأكد أن النازحين يقيمون في أكثر من 65 مدرسة تابعة لأونروا، "وهو يفوق كثيرا ما نستطيع استيعابه في الوقت الحالي"، على حدو تعبير مفوض عام الأونروا.

ومن المقرر أن تصل المعونات إلى نحو مائة ألف شخص نازح، وسط ظروف أمنية متدهورة في غزة.

وستشهد عمان المزيد من المساعدات عبر جسر دبي الجوي لتقوم الأونروا من هناك، بشحن تلك المساعدات لغزة من أجل توزيعها.

وتخطط الأونروا توسعة نطاق التبرعات لتشمل طرود الغذاء الطارئة إذ أن يتناقص الطعام والبضائع الحيوية الأخرى.

وكانت الأونروا أطلقت مناشدة طارئة عاجلة، بقيمة 60 مليون دولار، للاستجابة للاحتياجات الإنسانية الملحة لسكان غزة، بمن في ذلك الآلاف من الذين هربوا بالفعل من منازلهم بحثا عن الأمان في منشآت الأونروا.