أبوظبي - سكاي نيوز عربية

بدأت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي توزيع المساعدات العاجلة على المتضررين من الهجمات الإسرائيلية في غزة مع تواصل فتح معبر رفح، وزار الوفد الإماراتي عددا من العائلات الفلسطينية التي تضررت من القصف.

ومن المقرر أن يتم افتتاح مستشفى إماراتي ميداني في القطاع. وكانت الإمارات خصصت مائة مليون درهم إضافية (نحو 27.7 مليون دولار) مساعدة لقطاع غزة، ليبلغ اجمالي قيمة المساعدات الإماراتية 52 مليون دولار.

وانضمت السعودية إلى الدول العربية التي قدمت مساعدات مادية وعينية للمتضررين من القصف الإسرائيلي على غزة، إذ أعلنت عن تخصيص 53.3 مليون لضحايا الهجمات.

وأعلن وزير المالية السعودي إبراهيم العساف، الأحد، عن تقديم الرياض مساعدات طارئة بقيمة 200 مليون ريال (53.3 مليون دولار) إلى ضحايا القصف الإسرائيلي على غزة.

وأضاف أن هذه المساعدة مخصصة "لتأمين الاحتياجات العاجلة من الأدوية والمعدات والمستلزمات الطبية اللازمة لعلاج ضحايا الاعتداءات، والقصف الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة".

أما مصر، فقد فتحت معبر رفح من أجل السماح لسيارات الإسعاف بنقل الجرحى من سكان غزة للعلاج في مصر، ودخول 500 طن من المواد الغذائية والمستلزمات الطبية المصرية إلى القطاع.