أكدت مصر وإثيوبيا، الجمعة، التزامهما المتبادل في علاقات البلدين الثنائية بمبادئ التعاون والاحترام المتبادل وحسن الجوار واحترام القانون الدولي وتحقيق المكاسب المشتركة.

جاء ذلك في بيان مشترك صادر عن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس وزراء إثيوبيا هيلى ماريام ديسالين بشأن مباحثات القمة التي جرت بينهما في مالابو, الخميس، وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

وأعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري ونظيره الإثيوبي تواضروس إدهانوم، في مؤتمر صحفي، أن الجانبين المصري والإثيوبي اتفقا على البدء الفوري في الإعداد لانعقاد اللجنة الثنائية المشتركة خلال 3 أشهر.

وأشار البيان - الذى تناوب الوزيران تلاوته - إلى أن السيسي وديسالين قررا تشكيل لجنة عليا تحت إشرافهما المباشر لتناول كافة جوانب العلاقات الثنائية والإقليمية في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية.

وبشأن سد النهضة الذي تشيده إثيوبيا، دعا البيان إلى الاستئناف الفوري لعمل اللجنة الثلاثية بشأن السد بهدف تنفيذ توصيات لجنة الخبراء الدولية، واحترام نتائج الدراسات المزمع إجراؤها خلال مختلف مراحل المشروع.