أبوظبي - سكاي نيوز عربية

علّق المعلمون الأردنيون الثلاثاء إضرابهم الذي بدأ في السادس من الشهر الجاري بعد اتفاق مع الحكومة على رفع علاوة المهنة.

وقال المتحدث باسم اللجنة الوطنية لنقابة المعلمين الأردنيين حسن المومني إن الحكومة وافقت على منحهم علاوة مهنية بواقع 85 في المائة من الراتب الأساسي للمعلمين مع توحيد العلاوات لجميع الفئات اعتبارا من الأول من أبريل المقبل.

وبموجب الاتفاق تصبح علاوة التعليم لكافة الفئات والمستويات 100 في المائة اعتبارا من الأول من يناير من العام 2013.
              
وأضاف المومني "نحن لم ننه الإضراب لكننا علقناه لغاية 30 أبريل المقبل، إلى حين صدور كشوف الرواتب كي نتأكد من صرف العلاوات الموحدة لجميع المعلمين سواء مدير أو معلم درجة أولى أو معلم على الدرجة الثانية".
              
وبموجب الاتفاق، أعلنت لجان المعلمين انتهاء الإضراب واستئناف انتظام التدريس وعودة جميع المعلمين إلى العمل اعتبارا من صباح اليوم.
              
وأنهى اتفاق الحكومة ولجان المعلمين الأزمة التي تفاقمت مع بدء الفصل الدراسي الثاني والذي دخل أسبوعه الثالث الاثنين.
              
وكان المعلمون بدأوا إضرابا مفتوحا عن التدريس في المدارس الحكومية اعتبارا من السادس من فبراير الحالي احتجاجا على قرار الحكومة منحهم علاوة المهنة بمقدار 70 في المائة.
                            
وبرر وزير التربية والتعليم الأردني عيد الدحيات في الثامن الجاري عدم صرف العلاوة كاملة وأن "القضية مالية"، مشيراً إلى أن "هذا ما تستطيع الموازنة العامة دفعه".
              
وبحسب الدحيات فان "المبلغ الإجمالي الـ30 في المائة المتبقي يبلغ أكثر من 105 مليون دولار".
              
وبلغ عدد المعلمين المضربين 90 ألف معلم من أصل 120 ألف معلم بحسب مصادر في اللجنة الوطنية لنقابة المعلمين الأردنيين.
              
وفي المملكة حوالي 3370 مدرسة حكومية فيما يبلغ عدد الطلبة 1.4 مليون طالب وطالبة.