أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تسلم النائب العام المصري، الأحد، تقريرا من مستشفى سجن طرة يفيد باستعدادها لاستقبال الرئيس الأسبق، محمد حسنى مبارك، لقضاء عقوبة السجن 3 سنوات في قضية القصور الرئاسية.

وكان القضاء المصري قد أصدر حكما بالسجن 3 سنوات على مبارك في قضية القصور الرئاسية. كما صدر حكم بالسجن 4 سنوات على نجليه علاء وجمال.

وأطيح بمبارك في انتفاضة شعبية عام 2011 بعد حكم امتد 3 عقود.

وأفادت تحريات هيئة الرقابة الإدارية، بتوجيه الرئيس الأسبق تعليماته إلى مرؤوسيه برئاسة الجمهورية لدفع تكاليف أعمال التشطيبات والإنشاءات الخاصة به وأفراد أسرته في ممتلكاتهم من الميزانية العامة للدولة المخصصة لرئاسة الجمهورية.

واتهمت النيابة العامة، مبارك ونجليه، بالاستيلاء على 125 مليون جنيه (حوالي 17 مليون دولار) من أموال الدولة.