أبوظبي - سكاي نيوز عربية

لقي 7 سوريين من عائلة واحدة مصرعهم وأصيب 3 آخرون في حريق شب بأحد المنازل المتنقلة في لواء الرمثا بمحافظة إدلب بالأردن.

وقالت مراسلة "سكاي نيوز عربية" إن المنزل المتنقل هو واحد من عشرات المنازل التي تستقبل الفارين من القتال في سوريا إلى الأردن، قبل أن يتم ترحيلهم إلى مخيم الزعتري الذي يؤوي عشرات الآلاف اللاجئين السوريين.

وأوضحت المراسلة أن الحريق شب بسبب تسرب غاز من مدفئة، مشيرة إلى أنه تم إنقاذ 3 أشخاص آخرين كانوا بداخل المنزل "بأعجوبة"، حسب مصدر أمني في لواء الرمثا.

وأكد المصدر أنه تمت السيطرة على الحريق قبل أن يمتد إلى أماكن أخرى.

ويستضيف الأردن نحو 300 ألف لاجئ سوري، منهم نحو 65 ألفا في مخيم الزعتري بمحافظة المفرق شمال المملكة قرب الحدود مع سوريا.

ويعبر مئات السوريين يوميا الحدود مع الأردن التي يزيد طولها على 370 كيلومترا بشكل غير شرعي، هربا من القتال الدائر بين الجيش السوري والمعارضة المسلحة منذ أكثر من 22 شهرا والذي أسفر عن مقتل أكثر من 60 ألف شخص، بحسب الأمم المتحدة.

ويقطن الكثير من اللاجئين مساكن مؤقتة في الرمثا والمفرق وإربد (شمال) قرب الحدود مع سوريا أو لدى أقارب أو أصدقاء لهم في باقي مدن المملكة.