طالب رئيس الائتلاف الوطني السوري أحمد الجربا القادة العرب، بتسليم مقعد سوريا في جامعة الدول العربية الشاغر حاليا إلى الائتلاف، وبالسماح لهذا الكيان المعارض تولي سفارات سوريا في البلاد العربية.

وقال الجربا خلال كلمته بالقمة العربية الخامسة والعشرين التي تستضيفها الكويت، الثلاثاء، إن "الإبقاء على المقعد السوري خاليا يرسل إلى (الرئيس السوري بشار) الأسد دعوة إلى مزيد من القتل. اقتل فالمقعد بانتظارك بمجرد انتهاء المعركة"، حسب تعبيره.

وتابع رئيس الائتلاف: "الواقع يتطلب تسليم السفارات السورية في البلاد العربية إلى الائتلاف أيضا".

وبعد أن جلست المعارضة السورية في القمة العربية الماضية في الدوحة على مقعد دمشق، يظل المقعد في قمة الكويت شاغرا، الأمر الذي علله الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي بعدم استكمال الائتلاف الوطني السوري المعارض الخطوات التنفيذية للحصول على المقعد.

وكانت قمة العام الماضي اعتبرت - بدون إجماع - أن الائتلاف هو الممثل الشرعي الوحيد للسوريين.