أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قصف مسلحون عاصمة ولاية جنوب كردفان، الأربعاء، غداة تعثر مفاوضات السلام بين الحركة الشعبية قطاع الشمال والحكومة السودانية في أديس أبابا، وفقما أوردت الإذاعة السودانية الرسمية "راديو أم درمان".

ونقلت الإذاعة في رسالة نصية عن والي جنوب كردفان قوله إن "الحركة الشعبية قصفت كادقلي بالكاتيوشا"، دون أن يشير إلى قتلى أو جرحى.

وأكد أحد سكان كادقلي لـ"فرانس برس" أن "عددا من الصواريخ ضربت الجزء الجنوبي من المدينة مساء"، وقال شاهد آخر طلب عدم ذكر اسمه: "شاهدت أحد المنازل يحترق".

وأرجئت مفاوضات السلام بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية قطاع الشمال التي تخوض معارك في كل من جنوب كردفان والنيل الأزرق الثلاثاء بعد 5 أيام على إطلاقها على أن تستأنف في نهاية فبراير الجاري، حسبما أعلن وسيط الاتحاد الإفريقي ثابو مبيكي.

والمفاوضات بين الخرطوم ومسلحي الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال، ترمي إلى إنهاء قتال مستمر منذ ثلاث سنوات في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق، يؤثر على أكثر من مليون مدني.