أطلق العراق سراح ثلاثة أردنيين كانوا معتقلين لديه منذ 2003 بتهمة دخولهم البلاد بطريقة غير مشروعة، حيث عادوا إلى الأردن جوا، وفق ما ذكرت وزارة الخارجية الأردنية الخميس.

وقال بيان من الوزارة في عمان، إن الثلاثة حصلوا على عفو خاص في أعقاب مفاوضات مكثفة بين البلدين. وأضافت أن المزيد من الأردنيين شملهم العفو لا يزالون في السجون العراقية. وأطلق سراح أردني آخر ونقل جوا إلى الأردن الشهر الماضي.

وقال الناشط عبد الكريم شريدة إن ثمانية أردنيين، بعضهم طلاب، سافروا إلى العراق بشكل قانوني قبل 2003.

ويقول إنه تم اعتقالهم في 2003 على أيدي قوات بدر، وهي ميليشيا موالية لإيران، بتهمة عدم امتلاكهم وثائق سفر مناسبة.

وتمت محاكمة الثمانية أمام محكمة عسكرية أميركية في العراق وأفرج عنهم، إلا أن السلطات العراقية أبقت عليهم في سجونها.