أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قررت السلطات المصرية إعادة فتح معبر رفح، على حدودها مع قطاع غزة، بصورة طبيعية في الاتجاهين اعتبارا من الأحد.

وأوضحت وكالة  الشرق الأوسط للأنباء أن المعبر سيفتح من جديد في الاتجاهين لمدة 6 أيام في الأسبوع.

وكانت السلطات المصرية أعادت فتح المعبر فقط أمام الفلسطينيين الراغبين في العودة إلى القطاع أو أمام الحالات "الإنسانية".              

وكان هذا المعبر، وهو نقطة العبور الوحيدة بين قطاع غزة والعالم الخارجي التي لا تسيطر عليها إسرائيل، أغلق بعد الهجوم الدامي الذي سقط خلاله 16 من حرس الحدود المصريين في شبه جزيرة سيناء أوائل الشهر الجاري.

من جهة أخرى دمرت وحدة الهندسة في الجيش المصري 120 نفقا في الجانب المصري من مدينة رفح، كانت تستخدم لنقل البضائع إلى القطاع المحاصر.

وقال مصدر أمني مصري لوكالة "فرانس برس" إن "عملية هدم مداخل الأنفاق تتواصل بواقع يومي، ولن تتوقف حتى يتم إغلاق جميع الأنفاق".

وأضاف أنه تم خلال اليومين الماضيين إغلاق 12 نفقا"، موضحا أن الأنفاق تمتد على مسافة أربعة كيلومترات على الحدود.

وامتنع الجيش المصري حتى الآن عن استخدام المتفجرات أو المياه لإغلاق هذه الأنفاق التي يعبر بعضها مناطق مأهولة.

وقالت أجهزة الأمن إن الجيش قام بهدم سبعة منازل غير مسكونة كانت تشكل مداخل للأنفاق، ونفقين كبيرين كانا يستخدمان لتهريب السيارات إلى قطاع غزة.