أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أصيب رئيس الأركان الليبي السابق، اللواء سالم اقنيدي، بجروح بسيطة مساء الأحد، إثر تعرضه لمحاولة اغتيال بالرصاص بينما كان في سيارته عائدا إلى منزله في طرابلس، كما أعلن الجيش الليبي.

وقالت رئاسة الأركان العامة للجيش الليبي، حسب ما نقلت عنها وكالة الأنباء الرسمية، إن "مسلحين أطلقوا أعيرة نارية على اللواء سالم اقنيدي في منطقة المعمورة غربي طرابلس عندما كان راجعا من مقر عمله إلى بيته".

وأضافت رئاسة الأركان أنها تستنكر "محاولة الاغتيال التي تعرض لها" اللواء اقنيدي، بعدما "أصيب على أثرها بطلق ناري في رجله اليمنى ونقل إلى مستشفى الزاوية (50 كلم غربي العاصمة) لتلقي العلاج".

ونقلت الوكالة عن رئاسة الأركان تأكيدها أن إصابة اقنيدي "كانت بسيطة، وقد غادر المستشفى في وقت سابق من مساء الأحد بعد تلقيه العلاج".

وتسعى السلطات الليبية إلى بناء جيش وشرطة محترفين، وهي تدعو بانتظام مسلحي الميليشيات إلى التزام النظام.