أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مصدر أمني مصري رفيع إن الشرطة تمكنت من ضبط "قتلة" مفتش الداخلية فى العريش العميد محمد هاني وذلك بعد ساعتين فقط من مقتل الضابط فى عملية قام بها مسلحون ملثمون مجهولو الهوية مساء السبت.

وكان المسلحون استهدفوا مفتش وزارة الداخلية في شمال سيناء عندما وصل إلى مقر استراحته فى حي الخلفاء الراشدين بساحل العريش حيث كانت تنتظره سيارة رباعية الدفع وقام المسلحون بإطلاق الرصاص وبكثافة على سيارة العميد ما أدى إلى موته فى الحال وإصابة سائقة بالرصاص.

وفر الهاربون، وعندما وصلت قوات الشرطة ومدير أمن شمال سيناء تم اخطار جميع الكمائن فى العريش وقد تم ضبط واعتقال العديد من المشتبه فيهم.

وأضاف المصدر أنة جار فحص الذين تم اعتقالهم قبل الإعلان الرسمى عن النجاح فى ضبط قتلة مفتش الداخلية .