أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أصيب مهندس ألماني يعمل لحساب مجموعة آي.بي.بي إينرجي السويسرية السويدية للهندسة وسائقه الليبي خلال هجوم بالرصاص الخميس على سيارتهما شرق ليبيا التي تشهد اضطرابا أمنيا متزايدا.

وكانت السيارة تنقل أربعة مهندسين من مجموعة آي.بي.بي إينرجي، هم ثلاثة ألمان وتشيكي واحد، لدى انتقالهم بين مدينتي إجدابيا والزويتينة، حيث يعملون على إنشاء منظومة لمراقبة محطة كهربائية على الغاز.

وأصيب الألماني بجروح في قدمه وصدره، فيما تمكن السائق الليبي الذي أصيب في وجهه من الاستمرار في قيادة السيارة والهرب، كما أوضح المسؤول عن الأمن في إجدابيا. ونقل المصابون إلى المستشفى في هذه المدينة قبل إرسالهم إلى بنغازي التي تبعد 130 كلم شرقا.

وأوضح هذا المسؤول نقلا عن المهندسين الألمان أن المهاجمين "الملثمين" كانوا على متن سيارتي بيك آب بلون سيارات الجيش.