أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل 15 شخصاً وأصيب 40 بجروح، الاثنين، في هجوم انتحاري استهدف مجلس عزاء في بعقوبة شمال بغداد، حسب ما أفادت مصادر أمنية وطبية.

وقال عقيد في شرطة بعقوبة (60 كلم شمال بغداد) لوكالة فرانس برس، إن "انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا استهدف مجلس عزاء شيعي في منطقة الشفته وسط بعقوبة، ما أدى إلى مقتل 15، وإصابة 40 آخرين".

وقتل خمسة أشخاص، الأحد، بينهم طفل، وأحد عناصر شركة أمنية تركية، في هجمات متفرقة في العراق، حسب ما أفادت مصادر أمنية وطبية وكالة فرانس برس.