أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال القائد العسكري في الجيش الليبي، حامد بالخير، إن جماعات مسلحة هاجمت، السبت، مواقع عسكرية بقنابل وقذيفة صاروخية في بنغازي، ثاني أكبر مدينة في ليبيا.

وأضاف بالخير أنه "لم يصب أحد بأذى في الهجمات الأربعة التي استهدفت ثلاثة مواقع عسكرية في بنغازي الليلة الماضية". وأوضح أن "قنابل محلية الصنع ألقيت في ثلاثة من هذه الهجمات، بينما أطلقت قذيفة صاروخية في الهجوم الرابع".

وكان الجيش أرسل قوات إضافية إلى المدينة الواقعة شرق البلاد بعد انفجار سيارة ملغومة قرب مستشفى هناك، الاثنين الماضي، ما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص. وتعرضت مراكز للشرطة لهجمات متكررة على مدى الأسابيع القليلة الماضية.

وقال بالخير إن الجيش الليبي يتعرض لهذه الهجمات بسبب جهوده الناجحة في تطهير المدينة من البؤر الإجرامية.

انفجار قرب سفارات

وفي حادث منفصل، وقع انفجار محدود، السبت، في شارع في حي الظهرة وسط العاصمة الليبية طرابلس، يضم سفارات اليونان والسعودية والجزائر، متسببا بأضرار طفيفة.

وقال أحد أفراد القوات الأمنية في المكان، إن "قنبلة صغيرة محلية الصنع وضعت قرب سيارة في الشارع الذي توجد به سفارات اليونان والسعودية والجزائر، ما أحدث أضرارا طفيفة في إطارات السيارة".

وفي 23 أبريل، استهدف هجوم بواسطة سيارة مفخخة سفارة فرنسا في طرابلس، وأسفر عن إصابة عنصرين من الدرك الفرنسي والعديد من الليبيين مخلفا أيضا أضرارا جسيمة.