محمود التميمي

يعكف السيناريست المصري وحيد حامد على كتابة جزء ثان من مسلسل "الجماعة"، الذي عرض جزؤه الأول في رمضان عام 2010. كما يستعد لكتابة جزء ثان من فيلم "طيور الظلام"، الذي عرض للمرة الأولى عام 1995.

وقال حامد في حوار مع "سكاي نيوز عربية" إن مسلسل الجماعة كان من المفترض أن يكون ثلاثة أجزاء: الأول يتناول نشأة الجماعة وينتهي بموت حسن البنا، والثاني يبدأ من تولي حسن الهضيبي منصب المرشد الثاني لجماعة الإخوان المسلمين، وينتهي بإعدام سيد قطب عام 1966، على أن يعالج الجزء الثالث الفترة من منتصف الستينات حتى المرحلة الراهنة للجماعة.

وأثار فيلم "الجماعة" عند عرضه، قبل نحو عامين، موجة من الجدل في أوساط السياسيين والمفكرين، حيث اعتبر بعضهم المسلسل مسيئا لتاريخ الإخوان، فيما رأى آخرون أن العمل درامي بحت وينقل مرحلة زمنية مهمة من تاريخ مصر.

"والجماعة" هو مسلسل سياسي مصري، من تأليف وحيد حامد، وإخراج السينمائي محمد ياسين، وإنتاج كامل أبو علي. وبدأ التصوير في المسلسل في يناير 2010، بميزانية 50 مليون جنيه مصري.

كاتب السيناريو المصري وحيد حامد

وحول الجزء الثاني المرتقب فيلم "طيور الظلام"، قال حامد إن الفيلم سينطلق من نهاية الجزء الأول، مشيراً إلى الكرة التي يقذفها الإخوان وغيرهم من السياسيين في المشهد الأخير من الجزء الأول من الفيلم؛ هي التي "كسرت البلد، حيث اصطدمت بخريطة مصر".

وأوضح أن فكرة إنتاج جزء ثان من الفيلم لم يمض عليها أكثر من عشرة أيام، وجاءت باقتراح من المخرج شريف عرفة، وتأثرا بالأحداث التي تشهدها مصر حاليا، والتي تتشابه مع مع حدث في التسعينات من القرن الماضي، فضلا عن ان أبطال الفيلم مازالوا أحياء.

وأنتج الفيلم المصري "طيور الظلام" عام 1995, وهو من إخراج شريف عرفة، وبطولة عادل إمام، يسرا، جميل راتب، وقصة وسيناريو وحوار وحيد حامد.

وعن الدعاوى التي رفعها محامون إسلاميون لمقاضاته عن أفلامه، التي اعتبروها مسئية للإسلام، قال حامد إن "حرية التقاضي مكفولة للجميع، وأنا أثق في القضاء المصري، وأصبحت متعوداً" على مثل هذه الأمور.

وأضاف: "أغلب أفلامي رفع عليها قضايا، وكلها تقريبا أخذت براءة، والقضاء منصف. وطالما هناك عدالة أنا واثق بها، ولا أخاف من القضايا"، مستدركاً: "لكني أستقبل خبر القضايا بحزن شديد جداً، لأنه يشكل عبئاً نفسياً وإحباطاً".