أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أكد مصدر حكومي رسمي بدء استقبال اللاجئين السوريين في مخيم "مريجب الفهود" شرقي مدينة الزرقاء الأردنية، الأربعاء، لتخفيف الضغط على مخيم الزعتري الذي تجاوز عدد لاجئيه 150 ألفا، حسب وكالة الأنباء الأردنية بترا.

وقال الناطق الإعلامي لشؤون اللاجئين السوريين في الأردن إنمار الحمود إن "المخيم استحدث على مساحة 250 دونما بكلفة وصلت إلى سبعة ملايين دينار بتمويل من دولة الإمارات العربية المتحدة وسيستقبل 100 لاجئ سوري يوميا من الأطفال والحالات الخاصة والأرامل".

وأشاد الحمود بتجهيزات المخيم مشيرا إلى أنه "تم بناء 750 كرفانا في المخيم إلى جانب إقامة محطة لتنقية المياه واستحداث مدرسة نموذجية لاحتضان الطلبة، ومستشفى لتقديم الرعاية الصحية الأولية لطالبيها من اللاجئين".

وأضاف الحمود أن دولة الإمارات ستعمد إلى توسعة المخيم وتجهيزه بجميع خدمات البينة التحتية لاستيعاب ما يقارب من 30 ألف لاجئ في حال استمرار زيادة تدفق اللاجئين السوريين إلى الأردن، وبين أن عدد اللاجئين السوريين في المملكة منذ اندلاع الأزمة في بلادهم والتي دخلت عامها الثالث بلغ 483 ألفا و 314 لاجئا.

وكانت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة حذرت من أن عمليات دعم اللاجئين السوريين قد تتوقف بسبب نقص التمويل اللازم.

وقالت المفوضية إن عدد اللاجئين السوريين في الخارج تجاوز مليونا و300 ألف شخص، بزيادة وصلت إلى 200 ألف شخص شهريا. وكانت المنظمة قد تلقت وعودا بدعم مالي بقيمة مليار ونصف المليار دولار خلال مؤتمر للمانحين في الكويت في يناير، لكنها لم تتلق منها حتى الآن سوى أربعمئة مليون دولار.