بيروت - سكاي نيوز عربية

أفاد مراسلنا بأن حزب الله اللبناني، شيع في جنوب لبنان مساء الخميس أحد مقاتليه الذين قتلوا في معارك ضد الجيش السوري الحر داخل سوريا.

وأضاف أن مراسم التشييع للمقاتل علي الجشي أقيمت في بلدة جويا الواقعة قرب مدينة صور الجنوبية بحضور عدد من مسؤولي حزب الله.

وذكرت مصادر أمنية أن حزب الله نقل إلى أحد المستشفيات اللبنانية جريحاً أصيب في اشتباكات داخل سوريا.

غير أنه لم يعرف أين قتل الجشي، البالغ من العمر 28 عاماً، في سوريا على وجه التحديد.

وأفاد تلفزيون المستقبل اللبناني أن علي جمال الجشي قتل في اشتباكات مع الجيش الحر في سوريا، وسمع صوت إطلاق نار بعد وصول خبر مصرعه في مسقط رأسه في جويّا شرق صور.

وكان المنسق السياسي والإعلامي في الجيش السوري الحر، لؤي المقداد، قال في أوائل مارس الماضي إن حزب الله دفن الثلاثاء مقاتلين اثنين قتلا في سوريا، مؤكداً وجود قوات للحزب متمترسة في 9 قرى سورية حدودية.

وفي الخامس من مارس، أعلن الجيش السوري الحر أن مقاتلين من حزب الله اللبناني، تسللوا إلى داخل الأراضي السورية، وسيطروا على قرى حدودية.

وقالت مصادر في المعارضة السورية، إن المعارك اندلعت بين الجانبين في منطقة القصير على الحدود اللبنانية، فيما اتهم حزب الله الجيش الحر بقصف قرى لبنانية في الهرمل.