قال وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الأربعاء، إن الولايات المتحدة سترفع اسم السودان من قائمة الدول الداعمة للإرهاب قريبا، لافتا إلى أن واشنطن بدأت عملية شطب الخرطوم من القائمة.

وكشف بومبيو في مؤتمر صحفي، الأربعاء، أن بلاده شرعت في عملية رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، دون أن يحدد موعدا لاتخاذ القرار الذي أثقل كاهل الاقتصاد السوداني.

وفي رده على ربط شطب السودان من قائمة الإرهاب بإقامة علاقات مع إسرائيل، قال بومبيو إن "قرار العلاقة من إسرائيل قرار سيادي يعود للحكومة السودانية"، معربا عن أمله في أن يعترف السودان بإسرائيل قريبا.

وتابع الوزير الأميركي قائلا "نواصل العمل معهم بنشاط لإظهار لماذا من مصلحة الحكومة السودانية اتخاذ هذا القرار السيادي. نأمل أن يقوموا بذلك، ونأمل أن يقوموا به سريعا".

أخبار ذات صلة

السودان يرحب بإعلان ترامب رفع اسم الخرطوم من قائمة الإرهاب
الجيش الليبي: اجتماعات جنيف تبحث إخراج المرتزقة من البلاد
ليبيا.. اتفاق على التهدئة وإعادة هيكلة حرس المنشآت النفطية
أورتاغوس: الحوار الاستراتيجي مع الإمارات بالغ الأهمية

وفي الملف الليبي، أثنى بومبيو على الجهود الليبية خلال اجتماعات جنيف لتمديد التهدئة ووقف إطلاق النار، مؤكدا تأييد الولايات المتحدة
لخروج المرتزقة وجميع العناصر الأجنبية من ليبيا.

وفيما يتعلق بالشأن السوري، أكد بومبيو دعم واشنطن الحل السلمي للصراع، مشددا على أن الولايات المتحدة لن تغير سياستها تجاه سوريا لتأمين الإفراج عن الصحفي أوستن تايس ومحتجزين أميركيين آخرين.