قال أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، يوم الثلاثاء، خلال جلسة افتتاح مجلسة الأمة الكويتي، إن الوحدة الوطنية هي السلاح الأقوى لمواجهة الأخطار.

وقال الشيخ نواف الجابر الأحمد الصباح إن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان.

في غضون ذلك، قال رئيس الوزراء الكويتي، الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، إن البلاد ملتزمة بسياسة خارجية راسخة على نهج الأمير الراحل، صباح الأحمد الجابر الصباح.

وأشار إلى أن الكويت ستبقى ساعية إلى لسلام وستواصل جهود حل الخلاف الخليجي.

وأضاف الشيخ صباح خالد الحمد الصباح أم العالم شهد على انتقال سلس للسلطة في الكويت، قائلا إن الكويت دولة دستور ومؤسسات.

أخبار ذات صلة

الشيخ مشعل الصباح: الكويت باقية على التزاماتها

ويوم الاثنين، أعلن الناطق باسم الحكومة الكويتية، طارق المزرم، أن مجلس الوزراء وافق على مشروع مرسوم يقضي بإجراء انتخابات مجلس الأمة (البرلمان) في الخامس من ديسمبر المقبل. 

وفي 29 سبتمبر الماضي، أعلن مجلس الوزراء الكويتي، الشيخ نواف الأحمد الصباح أميراً للبلاد. وأدى اليمين الدستورية في اليوم الموالي.