وكالات - أبوظبي

رحبت فرنسا، الخميس، بالاتفاق بين الإمارات واسرائيل الذي نجم عنه تعليق خطة الضم الإسرائيلية لأراض فلسطينية.

وجاء ترحيب باريس بالقرار الذي اتخذته إسرائيل في هذا الإطار، وتعهّدت بموجبه "تعليق ضم أراض فلسطينية".

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان في بيان إن "القرار المتخذ في هذا الإطار من جانب السلطات الإسرائيلية خطوة إيجابية يجب أن تتحوّل إلى إجراء نهائي".

وأعلن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الخميس، أنه تم الاتفاق، في اتصال هاتفي، مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ورئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية.

أخبار ذات صلة

كوشنر: هكذا سنضمن تطبيق الاتفاق الثلاثي و"الكل رابح"
أبرز مبادرات السلام والاتفاقات بين فلسطين وإسرائيل
نتانياهو: هناك دول عربية وإسلامية ستنضم إلى دائرة السلام
البحرين: خطوة الإمارات التاريخية تعزز السلام

واتفق الشيخ محمد بن زايد وترامب ونتانياهو، على مباشرة العلاقات الثنائية بين إسرائيل ودولة الإمارات.

وذكر بيان مشترك بين الولايات المتحدة وإسرائيل ودولة الإمارات، أنه من شأن هذا الإنجاز الدبلوماسي التاريخي أن يعزز السلام في منطقة الشرق الأوسط.

وأضاف أن هذه الخطوة شهادة على الدبلوماسية الجريئة والرؤية التي تحلى بها القادة الثلاثة، وعلى شجاعة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل لرسم مسار جديد يفتح المجال أمام إمكانيات كبيرة في المنطقة.