أدت الحكومة التونسية الجديدة برئاسة القيادي في حركة النهضة علي العريض، اليمين الدستورية الأربعاء أمام الرئيس منصف المرزوقي بعد موافقة البرلمان على منحها الثقة.

واستقبل المرزوقي أعضاء الحكومة الذي حلفوا اليمين الدستورية أمامه بعدما اجتازت التشكيلة الجديدة اقتراعا على الثقة في المجلس التأسيسي الأربعاء.

وحصلت الحكومة التي ستخلف حكومة رئيس الوزراء المستقيل حمادي الجبالي، على 139 صوتا من إجمالي 217 عضوا في المجلس.

وقال العريض في كلمته قبيل التصويت إن الحكومة ستحافظ على استقلال القرار الوطني. كما تقدم باعتذار للتونسيات بسبب ضعف تمثيل المرأة في الحكومة المقبلة. وبرر ذلك بالاستعجال في المفاوضات والمشاورات.