سكاي نيوز عربية - أبوظبي

قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الخميس، إن "تحديات بالغة الخطورة" تواجه البلاد، وتتطلب أن يكون "المصريون على قلب رجل واحد".

وخلال كلمته بمناسبة ثورة يوليو، ذكر السيسي "تحيط بنا تحديات بالغة الخطورة تتطلب أن يكون المصريون على قلب رجل واحد".

وتابع: "التهديدات التي تواجه أمننا القومي تجعلنا أكثر حرصا على امتلاك القدرة الشاملة للحفاظ على مكتسباتنا".

وأضاف: "عقيدتنا الراسخة مبنية على احترام الآخر وبذل الجهود لتجنب الصراعات واتخاذ ما يلزم من إجراءات لحماية حقوقها ومكتسباتها".

وأردف قائلا "هذا الجيل يواجه تحديات لن تمر بها مصر عبر تاريخها الحديث".

أخبار ذات صلة

تقرير: ترامب يدرس حجب مساعدات عن إثيوبيا بسبب "سد النهضة"
"مودة".. مصر تواجه تزايد معدلات الطلاق بتجربة مختلفة

وأوضح الرئيس المصري أن الدولة "ماضية في تنفيذ رؤية استراتيجية شاملة وملحمة تنموية فريدة لبناء وطن قوي".

وتواجه مصر تهديدات من الناحية الغربية، وبالضبط من ليبيا، التي تعيش هذه الأيام على صفيخ ساخن، في وقت تواصل فيه تركيا حشد المرتزقة نحو سرت استعدادا لمعركة كبرى مرتقبة.

كما يمثل سد النهضة الإثيوبي تحديا للأمن القومي المصري، انطلاقا مما تمثله مياه النيل من قضية وجودية لمصر، وفق رؤية القاهرة.