سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أعلنت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة في المغرب، يوم الثلاثاء، تأجيل جميع الأنشطة والاحتفالات التي كان مرتقبا أن تقام بمناسبة عيد العرش، نظرا إلى تدابير الوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وأوضحت الوزارة، في بيان، أنه تقرر تأجيل حفل الاستقبال الذي يترأسه العاهل المغربي، الملك محمد السادس، وحفل أداء القسم للضبط المتخرجين الجدد من مختلف المدارس والمعاهد العسكرية وشبه العسكرية والمدنية وحفل تقديم الولاء.

ويشمل قرار التأجيل "طواف المشاعل" الذي ينظمه الحرس الملكي، فضلا عن كفة الاستعراضات والاحتفالات التي يحضرها عدد كبير من المواطنين.

وأورد البيان أن الملك محمد السادس سيوجه خطابا إلى الشعب، وسيبث على أمواج الإذاعة وشاشة التلفزيون، في التاسع والعشرين من يوليو المقبل، كما سيترأس حفل استقبال رمزي في الثلاثين من الشهر الحالي بمناسبة الذكرى الحادية والعشرين لعيد العرش.

وفي التاسع من يوليو الجاري، أعلنت الحكومة المغربية، تمديد العمل بحالة الطوارئ الصحية لشهر إضافي في سياق سعيها إلى مواجهة تفشي وباء كوفيد-19.

أخبار ذات صلة

العاهل المغربي يستقبل أعضاء الحكومة الجديدة

وتمثل حالة الطوارئ الصحية المفروضة في المملكة منذ مارس، إطارا قانونيا لاتخاذ إجراءات استثنائية للتصدي لانتشار كوفيد-19، كان أبرزها فرض إغلاق صحي وتقييد التنقلات إلا في حالات استثنائية.

لكن السلطات خففت الإغلاق الصحي مطلع يونيو، في تدابير تسارعت في 25 من الشهر نفسه.