وكالات - أبوظبي

تعهدت دولة الإمارات، الخميس، بتقديم 50 مليون دولار أميركي لدعم مبادرات النمو الاقتصادي في السودان، بالتعاون مع البنك الدولي، لضمان خلق الوظائف وتشجيع الاستثمارات النوعية، التي تساهم في تعزيز سبل العيش، والدفع بعجلة التنمية الاقتصادية في السودان.

جاء ذلك خلال مشاركة وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي الإماراتية، ريم الهاشمي، في أعمال "مؤتمر شركاء السودان" عن بعد.

ويهدف المؤتمر إلى حشد الدعم الدولي لمساعدة الخرطوم على تحقيق الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي، ودفع جهود التحول الديمقراطي والتنمية في البلاد.

وأكدت الهاشمي أن العلاقات الإماراتية السودانية "تاريخية، وتقوم على علاقات أخوية قوية وثيقة"، مشددة على أن الإمارات "ملتزمة تماما بنجاح السودان في انتقاله إلى حقبة جديدة من السلام والازدهار"، حسب ما ذكرت وكالة "وام".

وأضافت: "كرد فعل سريع لدعم السودان الشقيق، فقد التزمت الإمارات والمملكة السعودية بشكل مشترك بتقديم 3 مليارات دولار أميركي (1.5 مليار دولار أميركي من البلدين)، بما في ذلك وديعة بقيمة 500 مليون دولار أميركي لدعم بنك السودان، واستيراد الوقود والقمح والمدخلات للزراعة والتعليم ومتطلبات أخرى".

أخبار ذات صلة

"أبوظبي للتنمية" يودع 250 مليون دولار في بنك السودان المركزي
3 مليارات دولار من السعودية والإمارات للسودان وشعبه

وأشارت إلى أنه في ظل جائحة "كوفيد-19"، قدمت دولة الإمارات إمدادات طبية للسودان، من خلال إرسال 54 طنا من المساعدات لدعم جهود العاملين في القطاع الطبي على احتواء الوباء.

وتابعت: "دولة الإمارات ملتزمة بدعم السودان وهي تمر بمرحلة انتقالية، ونأمل أن تتغلب الدولة على جميع التحديات من خلال تصميم شعبها ودعم الدول الشقيقة والمجتمع الدولي".