سكاي نيوز عربية - أبوظبي

ناقش القادة العسكريون في مجموعة دول الساحل الخمس في إفريقيا، فكرة إنشاء قوة إفريقية جديدة، لدعم المجموعة في مواجهتها للتهديدات الإرهابية في المنطقة.

وبحسب موقع "الصحراء ميديا" الموريتاني، فقد عقد قادة أركان جيوش الدول الخمس، وهي موريتانيا ومالي والنيجر وتشاد وبوركينا فاسو، الأربعاء، اجتماعا طارئا بالفيديو، بالتشارك مع مجلس السلم والأمن الإفريقي.

وقال المصدر إن الاجتماع ناقش ظروف وترتيبات إنشاء قوة قوامها 3 آلاف جندي، لدعم مجموعة الخمس في الساحل في مواجهتها للتهديدات الأمنية، وعلى رأسها الإرهاب.

أخبار ذات صلة

بعد أسبوعين.. "القاعدة" تعترف بمقتل دروكدال

وذكر الموقع الرسمي للجيش الموريتاني أن الاجتماع ساهم في تبادل وجهات النظر بشأن الموضوع، وقد أوصى المجتمعون بمواصلة التشاور حتي يتم التوصل إلى بلورة هذا الدعم على أرض الواقع.

أخبار ذات صلة

قصة السياج الحدودي جنوبي الجزائر.. "الطوارق" مجددا

ومن المتوقع أن تعقد في العاصمة الموريتانية نواكشوط نهاية شهر يونيو الجاري، قمة لدول الساحل الخمس، بمشاركة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.