سكاي نيوز عربية - أبوظبي

كشف المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة المصرية، خالد مجاهد، مساء الأربعاء، عن مفاجأة بشأن مصابي كورونا اللذين تم رصدهم في آخر 24 ساعة.

وأوضح مجاهد أن أكثر من نصف مصابي كورونا، الذين أعلن عنهم آخر 24 ساعة من محافظة القاهرة فقط، إضافة إلى تسجيل إصابات من محافظات الشرقية والمنوفية والفيوم.

وقال إن السبب وراء زيادة عدد المصابين بفيروس كورونا يعود إلى المخالطين وعدم اتخاذ الإجراءات الاحترازية خاصة مع دخول عيد الفطر المبارك، ونزول الناس للأسواق بأعداد كبيرة بالإضافة إلى السفر الداخلي، وفقا لصحيفة "الوطن" المصرية.

وأشار المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية إلى أن ما حدث من سلوكيات هو نفس سيناريو الأيام القليلة التي سبقت شهر رمضان المعظم حيث قفزت الأعداد وقتها.

أخبار ذات صلة

مصر تخصم من رواتب العاملين لمواجهة تبعات كورونا

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الصحة المصرية تسجيل 745 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليصل عدد المصابين منذ بداية التفشي إلى 14229، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 680 بعد تسجيل 21 حالة وفاة جديدة.

وهذا هو ثالث يوم على التوالي تسجل فيه مصر أعلى معدل يومي لإصابات كورونا، إذ كانت قد سجلت أمس 720 حالة في حين سجلت، الاثنين، 535 إصابة جديدة.

وتطبق مصر إجراءات عزل عام منذ مارس شملت إغلاق المدارس والجامعات والأندية الرياضية والمقاهي وأماكن التجمعات الكبيرة وتفرض حظر تجول جزئيا.