سمير عمر - القاهرة - سكاي نيوز عربية

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الثلاثاء، أن استقرار ليبيا يعد من محددات الأمن القومي المصري، وأن مصر لم ولن تتهاون مع الجماعات الإرهابية ومن يدعمها.

وشدد السيسي في كلمته خلال اجتماع مجموعة الاتصال الأفريقية حول ليبيا على مستوى رؤساء الدول والحكومات عبر تقنية الفيديو كونفرانس، على موقف مصر الثابت من الأزمة الليبية بالتوصل لحل سياسي للأزمة، والحفاظ على سيادة ليبيا وأمنها ووحدة أراضيها، والدعم الكامل لإرادة الشعب الليبي واختياراته، ورفض التدخلات الخارجية في الشئون الداخلية الليبية.

وصرح المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية بسام راضي بأن الرئيس المصري شارك في الاجتماع الذي تناول التباحث بشأن آخر تطورات القضية الليبية.

أخبار ذات صلة

الأمم المتحدة: نقل مقاتلين من سوريا لليبيا "أمر مزعج بشدة"
مطالب في جنوب أفريقيا بمنع تصدير الأسلحة إلى تركيا