وكالات - أبوظبي

أعلن الجيش الإسرائيلي، الأحد، أن جنودا أطلقوا النار على رجل شوهد يدخل من لبنان إلى جيب خاضع للسيطرة الإسرائيلية، وأصابوه بجروح.

وأشار الجيش الإسرائيلي إلى أن الحادث وقع بعد أن عبر الرجل من لبنان إلى مزارع شبعا، وتم نقله إلى مستشفى إسرائيلي. ولم تعرف على الفور هويته وحالته، وفق ما ذكرت وكالة أسوشييتد برس.

وتقول إسرائيل إن الجيب جزء من مرتفعات الجولان التي استولت عليها من سوريا عام 1967 وضمتها فيما بعد. والولايات المتحدة هي الدولة الوحيدة التي اعترفت بضم إسرائيل للجولان.

ويقول لبنان وسوريا إن مزارع شبعا تخص لبنان، في حين تقول الأمم المتحدة إن المنطقة جزء من سوريا، وأنه يتعين على دمشق وإسرائيل التفاوض بشأن وضعها النهائي.

أخبار ذات صلة

لبنان.. اقتصاد منهار في قبضة "حزب الله"
هجوم إسرائيلي على أهداف بسوريا.. بـ"طائرات هليكوبتر"
لبنان.. مقتل أحد معاوني عامر الفاخوري
إسرائيل تشيّد نظاما دفاعيا تحت الأرض على الحدود مع لبنان

وشهدت الحدود اللبنانية الإسرائيلية توترات في الأسابيع الأخيرة بين إسرائيل وحزب الله.

وفي أبريل، أطلقت طائرة مسيرة إسرائيلية النار على شاحنة تقل مقاتلين لحزب الله في سوريا بالقرب من الحدود مع لبنان. وبعد يومين اتهمت إسرائيل حزب الله بارتكاب أعمال "استفزازية"، بما في ذلك محاولات خرق الحدود.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، احتجز الجيش اللبناني خمسة مواطنين سودانيين عبروا الحدود إلى إسرائيل.