وكالات - أبوظبي

أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة، أنه لم تسجل الثلاثاء أي إصابة جديدة بفيروس كورونا في الأراضي الفلسطينية، وذلك لليوم الخامس على التوالي.

وأضافت الكيلة أنه تم إجراء أكثر من ألف فحص في الأراضي الفلسطينية، وتبين أن نتائجها سلبية.

وقالت الوزيرة إن مجمل المتعافين ارتفع إلى 382، بينما استقر عدد الإصابات عند 547 حالة.

وسُجلت أربع حالات وفاة منذ انتشار فيروس كورونا في شهر مارس الماضي منها اثنتان في القدس.

وقالت وزيرة الصحة الفلسطينية إنه تم وضع 240 حالة جديدة بالعزل الصحي المنزلي وإن عدد من هم في الحجر المنزلي حاليا بلغ 14872، في حين أنهى الحجر 47438، بحسب وكالة "رويترز".

أخبار ذات صلة

لمواجهة كورونا.. تمديد الطوارئ في الأراضي الفلسطينية شهرا
بسبب "ملل كورونا".. ثلاجة تحقق شهرة كبيرة لممثلة فلسطينية

وكان أمين عام مجلس الوزراء، أمجد غانم، قد قال في وقت متأخر الاثنين، إن المجلس قرر عودة الموظفين الحكوميين لعملهم الثلاثاء كالمعتاد في المحافظات الخالية من حالات إصابة بفيروس كورونا.

وأضاف في تصريح للوكالة الرسمية أن الدوام يشمل "محافظات نابلس وبيت لحم وطولكرم وجنين وقلقيلة وسلفيت وأريحا وطوباس على أن يبدأ الدوام الساعة العاشرة صباحا حتى الثالثة بعد الظهر".

وتخضع الأراضي الفلسطينية لحالة طوارئ للشهر الثالث على التوالي بسبب تفشي فيروس كورونا.

وعملت الحكومة الفلسطينية على تخفيف الإجراءات المتخذة لمواجهة انتشار فيروس كورونا وأبقت المساجد والمؤسسات التعليمية مغلقة.