وكالات - أبوظبي

أعلنت وزارة الصحة المصرية، اليوم الاثنين، تسجيل 346 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، المسبب لمرض "كوفيد 19"، و8 حالات وفاة، فضلا عن خروج 97 مصابا من مستشفيات العزل والحجر الصحي.

وأضافت الوزارة أن إجمالي عدد المتعافين من فيروس كورونا المستجد في مصر وصل إلى 2172 حالة، بحسب ما نقلت رويترز.

وقال خالد مجاهد، المتحدث باسم الوزارة، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليا من إيجابية إلى سلبية ارتفع إلى 2655 حالة من ضمنهم المتعافون البالغ عددهم 2172.

أخبار ذات صلة

مصر تدرس "قرارا صارما" بشأن كورونا.. وتحذير أخير

وأضاف مجاهد أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر المتحدث أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الاثنين هو 9746 حالة من ضمنهم 533 حالة وفاة.

دراسة "قرار صارم"

أكد مستشار الرئيس المصري لشؤون الصحة والوقاية، محمد عوض تاج الدين، مساء الأحد، أن فيروس كورونا معد للغاية وعنيف وشرس على مستوى نقل العدوى.

وقال تاج الدين، خلال تصريحات تليفزيونية، إن الحكومة المصرية قد تضطر لاتخاذ إجراءات أكثر صرامة، مشيرًا إلى أن رئيس الوزراء، مصطفى مدبولي، أكد على هذا الأمر في كل اجتماعاته.

أخبار ذات صلة

انخفاض في حالات الإصابة بكورونا في مصر

وطالب بضرورة البعد عن التجمعات والاعتماد على الوسائل الوقائية والاحترازية، موضحا أن تصريحات رئيس الوزراء كلها تتحدث عن دراسة اتخاذ إجراءات أكثر صرامة وفق تقدير الموقف.

وتابع: "الوزارة واللجنة تدرس هذا الأمر كل مرة وكل يوم، لتقدير مدى الاحتياج إلى إجراءات أكثر حدة للحد من الحركة، وهذا في خاطر المسؤولين ويدرسونه وهناك توازنات شديدة، للتأكد للحاجة إلى أي إجراء آخر حفاظا على صحة واقتصاد الإنسان، وقد نضطر إلى الحظر الشامل".