سكاي نيوز عربية - أبوظبي

تتعرض مصر، الخميس، إلى موجة من التقلبات الجوية غير المعتادة في هذا الوقت من العام، إذ تشهد معظم المحافظات أمطاراً رعدية شديدة الغزارة ورياح شديدة.

وتتعرض مصر لعاصفة قوية، أُطلق عليها اسم "التنين"، نتيجة تعرض البلاد لمنخفض جوي جراء تلاقي رياح ساخنة قادمة من ليبيا، مع رياح باردة قادمة من أوروبا.

وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، تم تداول صور ومقاطع فيديو لطرق غمرتها المياه، وأخرى تظهر فيها بعض المدن وقد تحول فيها النهار إلى ليل، لاسيما في مدينتي (الشروق ومدينتي) شرق القاهرة.

 ورغم جدية الفيديوهات التي شاركها المصريون على حساباتهم، وتظهر فيها الأمطار الرعدية والبرق ورياح شديدة أضفت أجواء من الرعب على بعض المدن، لم تخلو فيديوهات أخرى من الطرافة.

كما عكست بعض الفيديوهات مساعدة السائقين لبعضهم على الطرق التي انهالت عليها الأمطار وأدت إلى تعطل بعض السيارات.

 وجددت الحكومة المصرية، الخميس، مناشدتها المواطنين عدم الخروج من منازلهم إلا في حالات الضرورة القصوى، مشيرة إلى أنها ستقطع المياه والكهرباء لفترات متقطعة، نظرا للكميات الهائلة من الأمطار.

وقال وزير التنمية المحلية محمود شعراوي إن موجة الطقس التي تشهدها مصر تسببت في غلق عدد من الطرق الرئيسية، وانهيار عدد من المنازل، ووفاة طفلة إثر سقوط شجرة عليها.

أخبار ذات صلة

"التنين" يحول نهار مصر إلى ليل ويتسبب في خسائر كبيرة

كما تعرض فني للصعق بالكهرباء، بينما كان يحاول إصلاح عمود إنارة عقب انقطاع التيار الكهربائي من جراء الأمطار، وانهار 29 برجا كهربائيا في محافظة الوادي الجديدة (غرب البلاد)، وفقا للوزير.

وأغلقت السلطات، الخميس، مطار الأقصر الدولي، المرفأ الرئيس للسائحين، إضافة إلى ميناء الإسكندرية وميناء شرم الشيخ على البحر الأحمر، كما علقت خدمات البواخر النيلية بين مدينتي الأقصر وأسوان.

كما أفادت شركة مترو الأنفاق، في بيان، بتوقف حركة القطارات بالخط الأول نظرا للأحوال الجوية.

وأضاف وزير التنمية المحلية "تم غلق عدد من الطرق الرئيسية خاصة في الصعيد مثل طريق قنا القصير وطريق قفط بسبب العاصفة الترابية الشديدة التي حجبت الرؤية".

وكانت الحكومة المصرية قررت، الأربعاء، تعطيل العمل والدراسة في جميع أنحاء البلاد بسبب توقعات بسوء الأحوال الجوية.