وكالات - أبوظبي

أوصى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، مجلس الأمن الدولي، بفتح نقطة عبور جديدة على الحدود التركية لنقل المساعدات الإنسانية للسكان في شمال غرب البلاد، وذلك في تقرير وزع الجمعة على الدول الأعضاء.

وكانت طلبت منه هذه الوثيقة مطلع يناير عندما خفض مجلس الأمن بضغوط مارستها روسيا تصاريح عبور الحدود السورية لتقديم مساعدة للشعب السوري.

وكان الغربيون طلبوا في حينها خيارات من غوتيريش للتعويض عن إغلاق منفذ اليعربية على الحدود العراقية.

وكتب غوتيريش في تقريره: "هناك عدة خيارات ممكنة، لكن من الناحيتين الأمنية واللوجستية في الإطار الحالي نقطة عبور تل أبيض (تركيا) ستكون البديل الأكثر واقعية" للتعويض عن إغلاق اليعربية، وفقا لفرانس برس.

أخبار ذات صلة

قمة رباعية لبحث الوضع في إدلب.. وأردوغان يحدد الموعد
سوريا تعلن فتح الطريق السريع بين دمشق وحلب

 وفي تقريره، تحدث غوتيريش عن نقطتي عبور ممكنتين على الحدود العراقية، هما الوليد وفيش خابور، الواقع تحت سيطرة الأكراد، لكن إمكانيتهما ضئيلة.

واقترحت دمشق نقطة عبور أبو كمال،  لكن أوضاعه الأمنية واللوجستية لم تقنع الأمم المتحدة.

ومنذ إغلاق اليعربية لم تبق سوى نقطتي عبور على الحدود التركية، لكنهما مخصصتان لتقديم المساعدات للسكان في شمال غرب سوريا.

وكان منفذ اليعربية يسمح بتقديم مساعدة طبية للمدنيين. وتستخدم الأمم المتحدة دمشق لنقل مساعدات دولية إلى شمال شرق البلاد وخصوصا المواد الغذائية.