سكاي نيوز عربية - القاهرة

أمرت النيابة العامة المصرية، الاثنين، بإحالة 10 رجال شرطة، أحدهم ضابط، إلى محكمة الجنايات، بتهمة تعذيب مواطن حتى الموت.

وقررت نيابة غرب القاهرة الكلية إحالة معاون مباحث قسم شرطة الأميرية في القاهرة، كريم مجدي، وهو ضابط برتبة نقيب، وتسعة أمناء شرطة إلى محكمة الجنايات بتهمة ضرب المواطن مجدي مكين حتى الموت داخل القسم.

وبعد الاطلاع على تقارير الطب الشرعي وكاميرات المراقبة، أسندت النيابة إلى رجال الشرطة تهم الضرب المفضي إلى الموت، والإضرار العمدي بجهة العمل، والتزوير في محررات رسمية، واستعمال القسوة مع رجلين احتجزا مع القتيل مجدي مكين.

أخبار ذات صلة

مصر.. حبس ضابط شرطة متهم بتعذيب مواطن

وكانت النيابة العامة تسلمت، في وقت سابق، تقرير الطب الشرعي الذي أكد تعرض مكين للتعذيب، وأن سبب الوفاة الوقوف على ظهره، مما أحدث له صدمة عصبية في الوصلات العصبية بالنخاع الشوكي، نتج عنه حدوث جلطات في الرئتين، وتسببت في وفاته.

وتعود قضية مكين إلى نوفمبر 2016، عندما نشبت مشاجرة بينه ودورية شرطة في أحد الشوارع، ثم اصطحبه رجال الدورية بعد ذلك إلى قسم الشرطة، وعذبوه حتى الموت، حسبما قالت وسائل إعلام محلية أشارت أيضا إلى أن المتهمين استعملوا القسوة مع رجلين آخرين احتجزا مع مكين.