سكاي نيوز عربية - أبوظبي

قتل وجرح العشرات من ميليشيات الحوثي الموالية لإيران بنيران القوات المشتركة، عقب إحباط هجوم واسع للمتمردين الحوثيين، محاولين استعادة المواقع الاستراتيجية التي خسروها مؤخرا شمال وغربي محافظة الضالع.

وقالت مصادر عسكرية في القوات المشتركة، الجمعة، إن فرقها الاستطلاعية رصدت تعزيزات كبيرة، لميليشيات الحوثي دفعت بها الأخيرة من محافظة إب المحاذية، في محاولة منها لوقف حالة الانهيار والتصدع الذي لحق بمعنويات مقاتليها، وشنها هجمات من عدة محاور صوب منطقة "الفاخر" وأيضا "معسكر الجُبْ" لاسترداد هيبتها.

وحسب المصادر، فقد هاجمت الميليشيات من ثلاثة اتجاهات، من شمال شرق حبيل العبدي، ومن الشمال بيت الشرجي، ومن شمال غرب خط إب ما بعد الفاخر، لكنها جميعا جوبهت بالكسر، وهو ما ضاعف من خسائر المليشيات، من جراء تحول مسلحيها إلى أهداف واضحة وسهلة القنص بعدما كانت تتمترس في مواقعها.

أخبار ذات صلة

الحزام الأمني يحرر "الفاخر" من الحوثي
اليمن.. خسائر فادحة للحوثيين في الضالع

وأكدت المصادر أنه عقب فشل الميليشيات في استرداد أيّ من المواقع التي خسرتها، لجأت لقصف الأحياء السكنية في الفاخر بالمدفعية والكاتيوشا، مخلفة قتلى وجرحى في أوساط المدنيين وأضرارا بالمنازل.