سكاي نيوز عربية - أبوظبي

دانت وزارة الخارجية المصرية، الأحد، هجوم ميليشيا الحوثي الإرهابية في اليمن على حقل الشيبة البترولي، جنوبي السعودية بواسطة طائرات مُسيرة.

وأكدت القاهرة، في بيان، تضامُن مصر حكومة وشعبا مع حكومة وشعب المملكة العربية السعودية الشقيقة، ودعم كافة الإجراءات اللازمة للحفاظ على أمن واستقرار المملكة ضد محاولات النيل منها.

كما حذر البيان من استهداف المنشآت الحيوية في السعودية، بما في ذلك المساس بسلامة البنية التحتية للطاقة.

وفي وقت سابق، دانت عدة عواصم عربية الهجوم، الذي شنته ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

وقال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، إن الهجمات الحوثية على حقل الشيبة، وبرغم طبيعتها الإعلامية، دليل آخر على ازدراء الميليشيا للجهود السياسية، التي تقودها الأمم المتحدة.

أخبار ذات صلة

البحرين والأردن تستنكران الاعتداء الحوثي على حقل الشيبة

 ووصفت الخارجية البحرينية الهجوم بـ"العمل الإرهابي الجبان، الذي يستهدف زعزعة الأمن والاستقرار، ويشكل خطرا جسيما على إمدادات الطاقة للعالم أجمع".

من جهتها، اعتبرت الخارجية الأردنية هذا العمل الإرهابي المدان تصعيدا خطيرا جديدا يستهدف زعزعة الأمن والاستقرار في المملكة العربية السعودية ويزيد من التوتر في المنطقة.