سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أعلن حزب "حركة نداء تونس" تأييده لترشيح وزير الدفاع التونسي عبد الكريم الزبيدي للانتخابات الرئاسية المبكرة التي ستشهدها البلاد، والمقرر إجراؤها في 15 سبتمبر عقب وفاة الرئيس الباجي قايد السبسي.

وأوضح بيان صادر عن الحركة أمس الثلاثاء أن "حزب الزعيم المؤسس الباجي قائد السبسي.. قرر مساندة ترشح السيد عبد الكريم الزبيدي لما يحوزه من خصال الكفاءة والتجربة والنزاهة والوفاء لنهج الزعيم الراحل".

وأوضح البيان أن الزبيدي، " كان رفيقا للزعيم والرئيس الراحل وكان داعما لمشروعه الهادف لخلق التوازن السياسي إذ وقف إلى جانبه في مرحلة تأسيس حركة نداء تونس، ونهل عنه منهج التفكير وارتوى بمبادئ مشروعة  الحضاري وإيمانه بالدولة".

وختم البيان: " لكل الاعتبارات السالفة الذكر يؤكد حزب حركة نداء تونس مساندة ترشيح السيد عبد الكريم الزبيدي ليكون رئيسا لتونس ويدعو كافة نوابه وهياكهل ومناضليه ومناضلات في مختلف المواقع إلى الانخراط المطلق في مساندة هذا الترشح".

والزبيدي طبيب وسياسي، يبلغ من العمر 69 عاما، ويشغل منصب وزير الدفاع منذ 12 سبتمبر عام 2017 في الحكومة الحالية، تقلد عددا من المناصب الوزارية السابقة في فترات مختلفة.

أخبار ذات صلة

تونس.. من هم أبرز المرشحين للسباق الرئاسي المبكر؟
وزير الدفاع التونسي يترشح لانتخابات الرئاسة

وكان الزبيدي وزير دولة مكلف بالبحث العلمي والتكنولوجيا بين 1999 و2000، ثم وزير الصحة في عام 2001 في حكومة محمد الغنوشي الأولى.

وبعد الثورة التونسية، وفي تغيير وزاري في حكومة محمد الغنوشي الثانية في 27 يناير 2011، أصبح الزبيدي وزير الدفاع خلفا لرضا قريرة.

واستمر الزبيدي في نفس المنصب حتى 13 مارس 2013. وفي 12 سبتمبر 2017، عينه رئيس الوزراء يوسف الشاهد في منصب وزير الدفاع الوطني.

وأعلنت الهيئة المستقلة للانتخابات بعد وفاة السبسي عن تقديم موعد الانتخابات إلى 15 سبتمبر المقبل بدلا 17 نوفمبر، فيما سيبدأ تقديم الترشحات للاستحقاق الانتخابي في الثاني من أغسطس.