سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أفادت وسائل إعلام جزائرية، الثلاثاء، بأن رئاسة الجمهورية بدأت التواصل مع شخصيات وطنية لإدارة الحوار الذي أعلن عنه الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح.

وقالت المصادر إن الشخصيات التي تتواصل معها الرئاسة سبق لها تولي مناصب في الدولة، وليست ضالعة في قضايا الفساد، وتحظى بقبول شعبي.

وأضافت أن الرئاسة ستعلن عن أسماء هذه الشخصيات قريبا، دون إعطاء تفاصيل أكثر.

ورجحت بعض المصادر أن يكون الوزير السابق عبد العزيز رحابي الذي ترأس منتدى الحوار الوطني للمعارضة من بين الأشخاص المطروحة.

أخبار ذات صلة

بن فليس: الانتخابات الرئاسية أفضل طريق متاح للجزائر
الجزائر.. ضبط خلية إرهابية خططت لهجمات ضد متظاهرين
قايد صالح يؤكد على أهمية الانتخابات.. ويتوعد "العملاء"
الجزائر.. أمر بسجن وزير الصناعة السابق

وكان الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح أعلن مساء الأربعاء في خطاب للأمة عن "إطلاق حوار تقوده شخصيات وطنية مستقلة تحظى بالشرعية من أجل الوصول إلى تنظيم انتخابات رئاسية" مؤكدا التزام الدولة بجميع مكوناتها بما فيها المؤسسة العسكرية الحياد.