سكاي نيوز عربية - أبوظبي

تجددت الغارات الجوية الإسرائيلية، الأحد، على أنحاء متفرقة من قطاع غزة المحاصر، في وقت ارتفعت حصيلة القتلى الفلسطينيين من جراء غارات إلى 21 منذ السبت، بينهم عائلة بأكملها.

وأفاد مرسلنا في غزة بأن 4 فلسطينيين من عائلة واحدة في غارة إسرائيلية على بيت لاهيا شمالي قطاع غزة، مساء اليوم، الذي شهد أيضا مقتل رابع وجرح اثنين آخرين في قصف على شقة سكنية في رفح جنوبي قطاع غزة.

وذكرت مصادر طبية فلسطينية أن القتلى في بيت لاهيا، امرأة حامل في شهرها التاسع وطفلتها، مشيرة إلى أن 8 فلسطينيين سقطوا اليوم من جراء غارات جيش الاحتلال.

وأضافت المصادر أن غارة إسرائيلية على منزل مدينة الشيخ زايد شمالي غزة اسفرت عن مقتل 3 من أسرة واحدة ليصل إجمالي ضحايا الغارات الإسرائيلية إلى 21 قتيلا.

من جانب آخر، أفاد مراسل سكاي نيوز بمقتل إسرائيلي في أسدود بصاروخ أصاب مركبته ليصل إجمالي عدد القتلى الإسرائيليين إلى 4 قتلى.

جهاز الأمن الداخلي

وأشار مراسلنا إلى أن الطيران الإسرائيلي قصف مبنى جهاز الأمن الداخلي التابع لحماس التي تسيطر على القطاع في حي الرمال بمدينة غزة

وأظهرت لقطات فيديو أعمدة الدخان وهي تتصاعد من وسط مدينة غزة، إثر الغارات الإسرائيلية.

ولفت مراسلنا إلى تدمير مبنى سكني غربي مدينة غزة إثر سقوط صاروخ عليها، دون أن ترد مزيد من التفاصيل.

ويأتي هذا التطور بعد ساعات من مقتل إسرائيليين اثنين جراء سقوط صاروخ على مدينة عسقلان الساحلية القريبة من قطاع غزة.

وقالت الفصائل الفلسطينية إنها أطلقت وابلا من الصواريخ على مناطق إسرائيلية منها عسقلان وبئر السبع، كما استهدفت آلية عسكرية إسرائيلية بصاروخ موجه، على حدود قطاع غزة.

وشنت إسرائيل سلسلة غارات جوية على قطاع غزة منذ صباح اليوم.

ومن جانبه، أعلن الجيش الإسرائيلي أنه اغتال حامد الخضري، الذي يقول إنه يؤدي دورا رئيسيا في نقل الأموال الإيرانية إلى الفصائل الفلسطينية في غزة، في أول عملية من نوعها منذ الحرب على القطاع المحاصر عام 2014.

أخبار ذات صلة

نتانياهو يصعد ضد غزة.. وأمر بمواصلة "الضربات المكثفة"
بينهم رضيعة وأمها الحامل.. قتلى بغارات إسرائيلية على غزة

توعد وتحذير

وسياسيا، توعد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو قطاع غزة بالمزيد من الغارات الجوية والقصف.

وقال نتانياهو: "أعطيت التعليمات بالاستمرار في القصف، وتدعيم قوات المدفعية والمدرعات وسلاح المشاة في محيط غزة"، وفق ما ذكرت "فرانس برس".

وقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص بعملية السلام، نيكولاي ملادينوف، في تغريدة له عبر "تويتر" إنه حان الوقت من أجل وقف التصعيد في غزة والعودة إلى التفاهمات السابقة خلال الأشهر الماضي "قبل فوات الأوان".

وبدأت جولة التصعيد الأخيرة بين حماس وإسرائيل، عندما قصفت الأخيرة مواقع في غزة، الجمعة،أدت إلى قتل فلسطينيين، ردا على ما قالت إنه إطلاق نار أصيب فيه اثنان من جنودها.

وبعد ذلك، أطلقت الفصائل الفلسطينية في غزة، وابل من الصواريخ على المناطق الإسرائيلية المحاذية لغزة، لتشتعل بعدها الأوضاع.