أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مسؤول حكومي وأقارب أن مصورا مستقلا سبق له العمل لحساب وكالة أسوشيتد برس ومؤسسات إخبارية أخرى قُتل في اشتباكات بين فصائل متناحرة في العاصمة الليبية طرابلس.

ولقي محمد بن خليفة حتفه نتيجة إصابته بقذيفة طائشة في العاصمة الليبية أثناء تغطيته الاشتباكات.

واندلع القتال الأسبوع الماضي ليخرق بذلك وقفا هشا لإطلاق النار توسطت فيه الأمم المتحدة في سبتمبر.

وتتواجه قوة حماية طرابلس، وهو تحالف عسكري يضم فصائل مسلحة من المدينة، مع اللواء السابع مشاة من بلدة ترهونة.

وبين أغسطس وسبتمبر الماضيين، أسفرت المعارك بين المليشيات المسلحة عن مقتل 117 قتيلا على الأقل وأكثر من 400 جريح.

أخبار ذات صلة

الجيش الوطني الليبي يطيح برأس أحد "قتلة الأقباط" في سرت

ودانت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا الأربعاء "التحركات العسكرية" في جنوب طرابلس، وحذرت الفصائل المسلحة من مغبة خرق وقف إطلاق النار الذي رعته في سبتمبر والإخلال بأمن العاصمة.