سلمان العنداري - بيروت - سكاي نيوز عربية

تداول رواد وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لعملية خطف لرجل من قبل مسلحين بضاحية بيروت الجنوبية، وسط إطلاق نار كثيف في وضح النهار، أمام أنظار سكان منطقة "سانت تيريز-الحدث".

ووفقا للمعلومات الواردة، فإن الحادث ذو طابع عشائري، وقد وقع بعد اندلاع خلاف بين عائلتين على خلفيات مالية، وإن هوية الأشخاص معروفة بالاسم.

ونقلت مواقع لبنانية، معلومات تفيد بأنه تم الإفراج عن المخطوف في وقت لاحق بعد ضربه.

وفيما باشرت مخابرات الجيش اللبناني والقوى الأمنية التحقيق في الحادث، فإنه لم يصدر أي بيان أو توضيح على الفور من قبل أجهزة الأمن اللبنانية.

وتشهد الضاحية الجنوبية الواقعة على تخوم العاصمة اللبنانية بيروت، التي تعد معقلا لحزب الله، فوضى دائمة وسط انتشار السلاح وتجارة المخدرات، بسبب ما يقول ناشطون إنه نتيجة حتمية لغياب الدولة على خلفية ممارسات الحزب المرتبط بايران. 

وأثار الفيديو موجة استنكار واسعة من قبل ناشطين، الذين اعتبروا أن مثل هذه التصرفات "تعكس الغياب التام للدولة وعدم المحاسبة في البلاد".

ورأى مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي أن ما حدث "يؤكد استمرار ظاهرة انتشار السلاح بيد مواطنين عاديين وعدم احترام القانون".

وقال أحد المستخدمين: "الأمر أشبه بفيلم بوليسي، لم أصدق بأنها مشاهد حقيقية".