أبوظبي - سكاي نيوز عربية

دانت المملكة السعودية "بشدة"، حادث إطلاق النار الذي وقع قرب سوق بمدينة ستراسبورغ الفرنسية، وأدى إلى مقتل 3 أشخاص وإصابة 11 آخرين على الأقل.

وأكد مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية، الأربعاء، "وقوف المملكة ومؤازرتها للجمهورية الفرنسية الصديقة ضد كل أشكال العنف والتطرف والإرهاب".

كما قدم العزاء والمواساة لذوي الضحايا ولحكومة وشعب الجمهورية الفرنسية، متمنيا للمصابين الشفاء العاجل، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس".

وكان مسلح قد أطلق النار بشكل عشوائي في سوق لعيد الميلاد بمدينة ستراسبورغ شرقي فرنسا، الثلاثاء، مما أسفر عن مقتل 3 أشخاص وإصابة 11 آخرين على الأقل.

وكشفت تقارير صحفية عن هوية المشتبه به، وهو شريف شيكات، البالغ من العمر 29 عاما، وقد ولد في فبراير من عام 1989 في ستراسبورغ، ويسكن في حي نودورف.

وأشار المدعي العام إلى أن المشتبه به معروف بتطرفه لدى أجهزة الأمن، وأن الأجهزة الأمنية عثرت على قنبلة يدوية وسلاحا ناريا وذخيرة في منزله.

أخبار ذات صلة

ترامب: هجوم ستراسبورغ يعزز مطلب الجدار مع المكسيك
من هو شريف شيكات.. منفذ هجوم ستراسبورغ

 وعن الإجراءات المتبعة لمحاولة القبض عليه، أوضح المدعي أنه تم وضع 4 من أقارب المشتبه به في السجن الاحتياطي، مؤكدا أن التحقيقات ستستمر حتى يتم تحديد مكانه.

كما أوضح أن المشتبه به سبق أن أدين 27 مرة في فرنسا وألمانيا وسويسرا.