أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا حالة القوة القاهرة في أكبر حقل في البلاد، الاثنين، بعد سيطرة  "ميليشيات" على حقل الشرارة النفطي وإغلاقه.

وأكدت المؤسسة، في بيان، أن إغلاق الحقل سيتسبب في خسائر يومية في الإنتاج تقدر بحوالي 315 ألف برميل يوميا، وخسارة إضافية قدرها 73 ألف برميل يوميا في حقل الفيل النفطي.

وأضافت أن "هذا الأمر قد يكون له تداعيات سلبية على الإنتاج في مصفاة الزاوية، بسبب اعتمادها على إمدادات الخام من حقل الشرارة".

وطالبت المؤسسة الوطنية للنفط هذه المجموعات المسلحة بالانسحاب فورا ومن دون شروط.